التعريف بصاحب المدونة!

مروان الحلو :

مروان الحلو من مواليد 1992 خبير في مجال هندسة البرمجيات وتطوير هيكلة البيانات والخوارزميات, مما في ذلك الخبرة في التطوير والابتكار المعرفي, واكتساب الثقافة العامة

ابحث داخل المدونة

شارك معنا على المدونة

يمكنك الاشتراك والمشاركة على مدونتنا عن طريق بريدكم الالكتروني أو عن طريق صفحاتنا على مواقع التواصل الاجتماعية

الاثنين، 4 مايو، 2015

الحل النهائي لرسالة الخطأ 0*c00007b في متصفح جوجل كروم

الحل النهائي لرسالة الخطأ 0*c00007b في متصفح جوجل كروم
                                         حل مشكلة رسالة الخطأ
0 * c00007b 

في موضوعنا اليوم سنتطرق الى حل مشكلة رسالة الخطأ في متصفح جوجل كروم التي يعاني منها الكثيرون حيث أن اغلبهم لم يجد لها حلا بعد: سبب ظهور رسالة الخطأ 0 * c00007b: هذه الرسالة تظهر في حالة نقص أي ملفات DLL المتعلقة بتشغيل برامج الانترنت على نظام الجهاز الخاص بك بحيث أن كل الملفات المتعلقة بالاتصال مع الانترنت لا تقبل العمل لعدم وجود هذه الملفات وقد يكون هذا المشكل من جراء حذف بعض البرامج التي تتلف ملفات النظام DLL، كما نعلم أن الكمبيوتر ليس له إمكانية إصلاح ملفاته التالفة تلقائيا إلا عن طريق تدخل بعض البرامج المختصة في ذلك ومنها:
 PConPoint  -   برنامج WinUtilities  - إصلاح XP الموالية لل إصلاح ويندوز
وغيرها من البرامج.
طريقة إصلاح رسالة الخطأ 0 * c00007b المتعلقة بجوجل كروم :
الحل النهائي لرسالة الخطأ 0 * c00007b في متصفح جوجل كروم
اولا: قم بالذهاب الى ايقونة جوجل كروم على سطح المكتب.
ثانيا: قم بالضغط على الزر الأيمن للفأرة وادخل إلى قائمة الإعدادات للملكية كما هو موضح في الصورة:
الحل النهائي لرسالة الخطأ 0 * c00007b في متصفح جوجل كروم

بعدها قم بالضغط على Raccourci في الموجودة في الاعلى كما هو مشار اليه: توجه الى خانة Cible -ما لا-رمل قم بكتابة: كما هو موضح بالصورة اسفله.

الحل النهائي لرسالة الخطأ 0 * c00007b في متصفح جوجل كروم

بعدها قم بالضغط على زر موافق ثم ادخل الى صفحة جوجل كروم ستجد انه شغال والتجربة 100/100 وعدم ظهور رسالة الخطأ 
0 * c00007b   مرة أخرى.


ردود الأفعال:

التعريف بصاحب المدونة :

من مواليد 1992 من المغرب مؤسس مدونة رواد المعلوميات , مبتكر ومطور معلوماتي ,خبير في عدة مجالات , محترف في برمجة صفحات الويب , هاكرز سابق في عدة منظمات , احب التعليم والتعلم والبحث عن المزيد

0 التعليقات :

إرسال تعليق